سعيدة نغزة توجه رسالة خاصة بخصوص فيروس كورونا

وجهت السيدة سعيدة نغزة رئيسة الكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية CGEA  و رئيسة بيزنسماد BUSINESSMED  بخصوص الانتشار السريع لفيروس كورونا هذا نصها :

يخوض العالم بأسره اليوم معركة ضروس ضد عدو غير مرئي بالعين المجردة، هذا العدو الذي أصبح إسمه مذكور على ألسنة ملايير البشر، يدعى فيروس " كورونا "، الذي تمكن لحد الساعة، من حصد أرواح آلاف البشر، عبر مختلف أنحاء المعمورة.
و كما هو معلوم فإن بلادنا الحبيبة، ليست بمعزل عن هذا العالم، و أصبحنا نحن كذلك في دائرة إستهداف هذا العدو اللذوذ، لذلك فمن واجبنا جميعا، أن نتحرك كضمير جمعي، من أجل تجنيب وطننا و شعبنا النكبات، جراء انتشار هذا الوباء القاتل، وأن لا نستخف بالامر، لأن الخطب جلل كما يقال.
و من موقعي كمواطنة جزائرية أحب الخير لوطني و شعبي، و مع أن الأمر يعود بالأساس لذوي الإختصاص، لكن مع ذلك اردت فقط، أن أشدد على ضرورة توخي الحيطة و الحذر، من خلال الإلتزام بالاحتياطات الطبية، المعمول بها في شتى أنحاء العالم، من لبس الكمامات و غسل اليدين و النظافة، و أن لا نتهاون في ذلك، فالأمر يتعلق بأرواح بشرية، قد تزهق بين الفينة و الأخرى، و الأحرى بنا أن نتجنب الأماكن التي يتجمع فيها الكثير من المواطنين قدر المستطاع، إلا لما تقتضيه الضرورة، علاوة عن وجوب التجاوب مع التعليمات الصادرة عن السلطات العمومية المختصة.
و ختاما ما كنت لاتجرأ عن الخوض في هذا الموضوع، في حضور أطباءنا الأجلاء و غيرهم من ذوي الاختصاص الكرام، إلا من باب قوله تعالى : " و ذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين "، نسأل الله العلي القدير، السلامة و العافية لكل أفراد شعبنا في الداخل والخارج، و أن لا يحملنا ما لا طاقة لنا به، إنه ولي ذلك و القادر عليه.

محبتكم : سعيدة نغزة